بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
175 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
"مؤسسة رامز الحاج للصناعة والتجارة"
Tuesday, July 23, 2019

في حين يعاني الاقتصاد اللبناني من واقع متأزّم، تعمل الشركات اللبنانية بجد لتخطي التحديات الكثيرة الموجودة امامها، في محاولة لضمان استمراريتها وتخطي الأزمة بسلام.
فعلياً، الحكومة استشعرت الازمة وبادرت الى اتخاذ قرارات من شأنها حماية  القطاعات الانتاجية في لبنان، ولا سيما الصناعة عبر فرض رسوم جمركية على المنتجات المستوردة وحماية مجموعة من السلع، الا ان العبرة تبقى في التطبيق، اذ قلّل صاحب "مؤسسة رامز الحاج للصناعة والتجارة" رامز الحاج من اهمية القرارات التي اتخذتها الحكومة، معتبراً ان هذه القرارات قد تصطدم بعراقيل، فقد شهدنا في الفترة الاخيرة قرارات حماية لبعض الصناعات تم التراجع عنها، وهذا امر يبعث القلق في نفوس الصناعيين. فأداء الدولة لناحية دعم القطاع الصناعي لم يكن مشجعاً طيلة السنوات الماضية، كما ان الإنتقال الى مرحلة الحماية بعد عقود من الإهمال من الطبيعي ان يلاقي اصوات معارضة، وهذا برأيي يضع تحديات امام الحكومة.
واوضح انه "في حال تُرجمت هذه القرارات بفعالية على ارض الواقع، ستكون تأثيراتها جد مهمة على القطاع، وستحدث نقلة نوعية فيه، فالقطاع على الدوام عانى من غرق الاسواق  بالإنتاج المستورد الذي يشكل منافس قوي للإنتاج المحلي نتيجة انخفاض اسعاره، في حين يعاني الانتاج الوطني من ارتفاع كلفة الإنتاج".

تأثيرات ازمة الإسكان
وكشف الحاج ان تأثيرات ازمة الاسكان كانت قاسية على القطاع العقاري وكل الشركات التي يرتبط عملها به". واعلن ان "نشاط المؤسسة تراجع بنسبة 60% جراء الازمة، ما اضطرها الى اتخاذ اجراءات ضرورية للحفاظ على استمراريتها".
وشدد على ان "حدة ازمة الاسكان تضاعفت نتيجة الركود الاقتصادي المسيطر على السوق اللبناني منذ فترة طويلة، اذ ان الاضطرابات في المنطقة حملت تداعيات سلبية للبنان، اضافة الى ان الاقتصاد لم يتعاف بعد من تأثيرات عدم الاستقرار السياسي في لبنان".
واذ كشف ان "لا خطط توسعية في المستقبل القريب، اذ تجد المؤسسة ان تواجدها عبر مركزين، كافٍ للسوق اللبناني في الوقت الحالي"، شدد على ان "المؤسسة جاهزة لمواكبة اي تطور ايجابي قد تشهده الاسواق".
واوضح ان "المؤسسة تضع خططاً للإنفتاح على السوق السورية، لكن في الوقت المناسب اذ لا تلحظ حتى هذه الساعة ان السوق اصبحت مستقرة بما فيه الكفاية لإستقبال استثمارات جديدة، في وقت لا تحبذ المؤسسة اتخاذ خطوات قد تضعها في دائرة الخطر".
لا للسياسة
وشدد الحاج على ان "المؤسسة تواصل عملها في تقديم منتجات الرخام والغرانيت والصخر لزبائنها عبر مصنعيها، الأول في منطقة الشويفات، والثاني بين منطقتي كفرشيما والشويفات خلف محطة الريشاني".
ودعا الى "ايلاء الشأن الإقتصادي المزيد من الإهتمام، اذ انه وعلى الرغم من التحذيرات المتتالية من وصول الاقتصاد الى سكة الإنهيار، لا يزال المسؤولون يتلهون بخلافات غير جوهرية أخّرت اقرار الموازنة وتؤخر بحث مواضيع اساسية وابرزها التهريب الذي يحمل خسائر للدولة والمنتجين في آنٍ واحد".
كادر
تواصل "مؤسسة رامز الحاج للصناعة والتجارة" عملها في تقديم منتجات الرخام والغرانيت والصخر لزبائنها عبر مصنعيها، الأول في منطقة الشويفات، والثاني بين منطقتي كفرشيما والشويفات خلف محطة الريشاني
 

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة