بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
173 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
شركات تهيمن على أجندة أعمال "وول ستريت"!؟
Friday, September 15, 2017

المستثمرون يترقبون نتائج «ديزني» و«نيوز كورب»
شركات تهيمن على أجندة أعمال "وول ستريت"!؟

يبدو أن نتائج شركات التجزئة والإعلام وبيانات التضخم وإفصاحات مسؤولي مجلس الاحتياطي الفيدرالي سوف تبقي المستثمرين منشغلين خلال آخر أيام الصيف في «وول ستريت".
وينتظر المستثمرون هذا الأسبوع إعلان النتائج المالية لعملاقتي الإعلام «ديزني» و«نيوز كورب»، بالإضافة إلى نتائج شركات البيع بالتجزئة مثل «ماسيز» و«نوردستورم» و«كولز» و«جيه سي بيني»، في حين ستعلن كل من «سناب» و«بلو أيبرن» عن أدائهما المالي. ستصدر وزارة التجارة الأميركية تقريرها عن التضخم في نهاية هذا الأسبوع، لكن سيكون التركيز منصباً على مؤشر أسعار المستهلكين هذه الجمعة، وذلك بعد أن أظهر تقرير الوظائف عن شهر يوليو/‏ تموز نمواً طفيفاً في معدلات الأجور.
ويتوقع المحللون الاقتصاديون أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 0.2%، بعد ارتفاعه بنسبة 01.% في يونيو/‏ حزيران، أما على أساس سنوي فتتوقع الأسواق ارتفاع التضخم بنسبة 1.7%.
ولا تزال الأسواق تشكك بأن المجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) سيرفع أسعار الفائدة في ديسمبر/‏ كانون ألأول، ولكن من المتوقع على نطاق واسع أن يبدأ المجلس بعملية خفض ميزانيته العمومية عندما يجتمع خلال هذا الشهر. وينظر الاحتياطي الفيدرالي إلى المؤشرات الأساسية للأسعار، كمقياس أفضل للضغوط التضخمية على المدى الطويل، لأنها تستبعد فئات المواد الغذائية والطاقة المعروفة بتقلباتها. وكان البنك قد أعلن في مناسبات عديدة أنه يستهدف الوصول بالتضخم إلى مستوى 2% أو أقل من ذلك بقليل. ويساهم ارتفاع التضخم في دفع بنك الاحتياطي الفيدرالي نحو رفع أسعار الفائدة في الأشهر المقبلة.
وبالإضافة إلى بيانات التضخم، تتضمن الأجندة الاقتصادية هذا الأسبوع أيضا تقارير جولتس لفرص العمل والإنتاجية غير الزراعية ومؤشر أسعار المنتجين ومطالبات البطالة الأسبوعية.
من المقرر أن يتحدث عدد من أصحاب القرار في المجلس الاحتياطي الفيدرالي خلال هذا الأسبوع، ما قد يقدم للأسواق أدلة جديدة على الحركات المستقبلية للسياسة النقدية، حيث ستبدأ مع مؤتمر صحافي لكل من جيمز بولارد، رئيس الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس، ونيل كاشكاري، رئيس الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس.
ومن المتوقع أن يتحدث وليام دادلي، رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك في خطاب حول عدم تساوي الأجور في منطقته، وسيكون هذا الأمر مهماً لأن دادلي قد يناقش أسباب عدم نمو معدلات الأجور، وما إذا كانت مشكلة مؤقتة أم طويلة الأمد.
وستختتم أجندة متحدثي بنك الاحتياطي الفيدرالي بخطاب روب كايبلان، رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في دالاس، وكذلك الخطاب الثاني لرئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس، نيل كاشكاري.
ويذكر أن موسم الأرباح ساهم في ارتفاع الأسهم إلى مستويات قياسية جديدة هذا الصيف. وحتى الآن، أعلنت حوالى 85% من الشركات المدرجة على مؤشر ستاندرد آند بورز 500 عن نتائجها المالية، في حين أن نمو الأرباح وصل إلى 12%.

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة البحرين: 873 مليون دولار أرباح البنوك الأردن يخفض ضريبة استخدام الغاز في الصناعات