بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
173 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
"الموسوي" .. 32 عاماً من التميّز
Thursday, May 11, 2017

"الموسوي" .. 32 عاماً من التميّز
الموسوي: لقانون يحمي من المنافسات غير الشرعية

سارت شركة الموسوي لتجارة موارد ومواد البناء منذ عام 1985 على طريق نجاح مستمر عززته عوامل متعددة تأتي في طليعتها المصداقية، الخدمة السريعة والسعر الأفضل ما مكّنها من احتلال موقع ريادي في السوق بين الشركات العاملة في مجال عملها.
تعتمد شركة الموسوي في خدمة زبائنها بين البقاع، بيروت ، الجنوب و الشمال وتقدم لهم أجود مواد ومستلزمات البناء المستوردة من دول مختلفة أبرزها تركيا، أوكرانيا، الصين، روسيا، ايطاليا، المانيا واسبانيا.

وفقاً لعضو مجلس ادارة شركة الموسوي لتجارة موارد ومواد البناء السيد محمد الموسوي "عملت شركة الموسوي على مر أكثر من ثلاثة عقود وفقاً لسياسات عمل مكّنتها من تخطي تحديات شتّى واجهتها خلال سنوات عملها وتنفيذ خطط توسعيّة متعددة ساهمت في نيلها حصة كبيرة من سوق مواد البناء في لبنان".
واشار الى ان "هذة السياسات أيضاً مكّنت شركة الموسوي من الإنفتاح على الأسواق الخارجية لا سيما الأفريقية".
نقص السيولة
ولفت الموسوي الى ان "القطاع الصناعي في لبنان برمته واجه ولا يزال تحديات كثيرة يأتي في طليعتها عدم الإستقرار في لبنان والمنطقة، والتي تنعكس تداعياته بشكل واضح على الصعيد الإقتصادي". وقال: "نلمس نقصاً كبيراً في السيولة نتيجة ضعف تدفق اموال المغتربين اللبنانيين في افريقيا والدول العربية ككل بسبب انخفاض اسعار النفط وتغيّر سعر صرف العملات، اضافة الى التداعيات السلبية التي تضفيها الأزمة السورية على مختلف القطاعات الإقتصادية".
وفي رد على سؤال، اعتبر الموسوي ان "عام 2016 ككل افضل من العام الحالي حيث ارتفعت حدة تأثيرات عدم الاستقرار في المنطقة على القطاع التجاري".
وشدد على ان "الشركة وفي اطار عملها المستمر لمواكبة حاجات السوق وتلبية متطلبات الزبائن، تتخذ بشكل شبه دائم خطوات توسّعية تتمثّل بإفتتاح فرع جديد واستيراد سلع تمكّنها من المنافسة في السوق المحلي ".
منافسة قوية
واذ وصف الموسوي "المنافسة في السوق اللبنانية بالقوية"، شدد على "الحاجة الى وضع قانون جديد يحمي التجار من المنافسات الغير شرعية والتهريب والاحتكار وإدماج لبنان في الاقتصاد العالمي وتحديث البنية الاقتصادية والتجارة". ورأى ان "العمل على مشروع القانون يجب أن يلحظ انشاء هيئة ناظمة وخلق مناخ ملائم يسهّل حسن تطبيقه لا سيما ان الهدف الاساسي وراء التقدم بمشروع قانون عصري ومتكامل هو تأمين المنافسة والنفاذ الى الاسواق عبر منع كل الممارسات المخلة بالمنافسة وعمليات استغلال الوضع المهيمن وبالتالي زيادة رفاهية المستهلك وتحفيز الفعالية الاقتصادية والاعمال الخلاقة".
وفي رد على سؤال حول تفاؤله بمستقبل العمل الصناعي بشكل عام وعمل شركة الموسوي بشكل خاص، اعتبر الموسوي ان " الإنكماش يسيطر على الوضع العام الاقتصادي حيث يمر لبنان بأزمات معقّدة غير واضحة النتائج حتى الآن". وشدد على أن "الأمل يبقى معقوداً على إنجلاء هذه الأزمات والشفاء من تأثيراتها القاسية التي تطال كل اللبنانيين على حد سواء".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة البحرين: 873 مليون دولار أرباح البنوك الأردن يخفض ضريبة استخدام الغاز في الصناعات