بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
173 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
فرحات: منتجات جديدة قريباً
Wednesday, March 22, 2017

شركة فرحات لمعدات المخابز... نجاح قوامه الإبتكار
فرحات: منتجات جديدة قريباً

تعتبر "شركة فرحات لمعدات المخابز " إحدى الشركات الرائدة في عالم صناعة الأفران ليس على صعيد لبنان فحسب، إنما على صعيد العالم أجمع، إذ ساهم الإبتكار في تمكينها من تحقيق خطوة نوعية مكنتها من صنع أفران لمختلف شعوب العالم، فغدت إحدى الشركات اللبنانية التي طافت بإسم لبنان في معظم أصقاع العالم.
أضحت " شركة فرحات لمعدات المخابز" على مر سنوات عملها، محط ثقة الشركات العالمية، إذ تمكنت ونظراً للجودة العالية التي تتمتّع بها وثقة الزبائن التي أكتسبتها من التعامل مع شركات عالمية تأتي في طليعتها "موندو فريزاتا" في الأرجنتين.
ومن دون شك، عوامل كثيرة وقفت خلف نجاح "شركة فرحات لمعدات المخابز" يبقى أهمها وفقاً لمدير عام الشركة عصام فرحات "معرفة حاجات السوق ومواكبتها" حيث لفت الى أن "الشركة لم تعمد يوماً الى مراقبة نظرائها في القطاع لتقدم منتجاتهم نفسها، بل سلكت طريقاً أخرى فإبتكرت أفراناً قادرة على مواكبة حاجات الشعوب المختلفة حول العالم".
وقال: "طريقنا هذه لم تكن سالكة بالكامل بل شابتها تحديات وتعقيدات، إذ إن عملية إجراء الدراسات وتصميم الأفران مكلفة الى حد كبير ولا سيما أنه بعد تنفيذها وتجربتها وطرحها في السوق تعمل شركات أخرى على تقليدها ما يجعلنا غير قادرين على التحكم بالأسعار".
وكشف أن "شركة فرحات لمعدات المخابز نالت براءة اختراع عن منتجين: فرن يعمل على الغاز بمبدأ الـinfra red، ويقدّم خبزاً صحياً ويساهم في توفير الغاز الى حد كبير، وفرن آخر يعمل على الهواء المضغوط والغاز ويقدم خبزاً رقيقاً".


قدرات فنية وتقنية
وشدّد فرحات على أن "شركة فرحات لمعدات المخابز إضافة الى تقديمها مروحة واسعة من المنتجات، تملك القدرة الفنية والتقنية لإنتاج أي فرن مختص بالخبز المسطّح إذ تضم ضمن كاردها البشري فريقاً من أهم المهندسين في لبنان قادراً على تصميم، تنفيذ وتجربة، وتقديم أي منتج تحتاجه السوق ".
واعتبر أن " الشركة تحتل مركزاً متقدماً في السوق العالمية، إذ تتميّز بقدرات تنافسية كبيرة تتجلّى بالجودة العالية المقترنة بالسعر المناسب، إضافة الى أنها قادرة على تقديم خطوط إنتاج كاملة إلى زبائنها".
وأعلن أن " الشركة تقدم خدمات الصيانة لزبائنها في مختلف أنحاء العالم، عبر فريق من الفنيين المحترفين، إضافة الى أن أفرانها تحتوي على خدمة اختيارية بحيث يتم وصل الفرن على الإنترنت ما يمكن الشركة من التحكّم بصيانته عن بعد".
توسيع شبكة الزبائن
وشدّد فرحات على أن " شركة فرحات لمعدات المخابز تعمل بشكل مستمر على توسيع شبكة زبائنها، فهي إضافة الى أنها كانت من أوائل الذين اتبعوا آليات التسويق عبر الإنترنت، تعمل اليوم على المشاركة في أهم المعارض العالمية في ألمانيا، تركيا، موسكو، لاس فيغاس، وإيران".

ورأى أن "مشاركة الشركة في هذه المعارض على قدرٍ عالٍ من الأهمية إذ تحتاج شركة فرحات لمعدات المخابز كشركة موجودة في الشرق الأوسط إلى أن تعرض للأجانب، بشكل مباشر وحي، أفرانها التي تنتج خبزهم الخاص". وأوضح أن "هذه الخطوات ساهمت في تعزيز حضورها عبر العالم، إذ تمتد شبكة زبائنها بين الولايات المتحدة، كندا، فنزويلا، البرازيل، غانا، ..".
وإذ كشف أن "الشركة تضع خطة مطلع كل عام، تحدد بناءً عليها الأفران التي ستنتجها خلال العام"، أعلن أن "الشركة تعمل حالياً على إطلاق منتجين جديدين لخبز الصاج والخبز الصحي الخاص بمتتبعي الأنظمة الغذائية".

منافسون أجانب
وفي إطار حديثه عن المنافسة، أشار فرحات الى أن "صناعة أفران الخبز اللبناني تشهد منافسات كبيرة إذ إن منافسين أجانب دخلوا الى القطاع ويقدمون منتجات تملك قدرات تنافسية كبيرة كون تكلفة إنتاجهم أقل من تكلفة إنتاج المصانع اللبنانية في ظل غياب أي دعم للصناعي اللبناني من قبل الدولة".
ولفت الى أن "غياب الدعم للصناعيين في ظل ارتفاع تكلفة الأراضي الصناعية وغياب البنى التحتية واليد العاملة الكفوءة تضع مبيعات القطاع في حال من التدهور المستمر وتضع القطاع الصناعي ككل في مسار تراجعي متواصل".
واعتبر أن " الشركة تبقى بعيدة نسبياً عن المنافسة، إذ إن مجال عملها تخطى أفران الخبز اللبناني، لكن يبقى عملها يواجه بعض التحديات وأبرزها غياب اليد العاملة الكفوءة ولا سيما أن الكفاءات اللبنانية تلجأ الى الهجرة مباشرة بعد إنهاء دراستها في ظل انخفاض معدلات الرواتب والأجور مقارنة بمثيلاتها في الدول العربية".
إمكانيات كبيرة
ورأى فرحات أن "غياب الاستقرار الأمني يضعف الثقة بلبنان، حيث نلاحظ في بعض الأحيان هواجس لدى المتعاملين معنا متعلقة بعدم قدرتنا على الإيفاء بالتزاماتنا نتيجة حدوث اهتزازات أمنية".
وفي رد على سؤال، أكد فرحات أن "لدى الشركة قلق من المستقبل المليء بالتحديات، لكنها تبدده بسعيها المتواصل الى تصميم منتجات جديدة والانفتاح نحو المزيد من الأسواق".
وتمنى على الحكومة دعم القطاع الصناعي إذ إنه يتمتع بإمكانيات كبيرة لا بد من تعزيزها واستغلالها".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة البحرين: 873 مليون دولار أرباح البنوك الأردن يخفض ضريبة استخدام الغاز في الصناعات