بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
173 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
مدير عام "محامص الأمين" الحاج أحمد الأمين: نطالب بخطة طوارىء اقتصادية إنقاذية
Tuesday, April 9, 2013

مدير عام "محامص الأمين" الحاج أحمد الأمين:
نطالب بخطة طوارىء اقتصادية إنقاذية



تعتبر محامص الأمين، شركة عائلية بامتياز، وقد بدأت مشوارها الطويل على يد مؤسسها عبد القادر أمين عام 1960 حيث بدأ العمل بتلك المهنة فبرع فيها وأحبها وأخلص لها، وفي العام 1976 فتح محمصة صغيرة في حيه مع ميني ماركت، وكان يقوم بتحميص المكسرات وإرسالها للبيوت لتعبئتها بأكياس صغيرة حتى باتت غالبية الحي تعيش من إنتاج التعبئة الموكلة إليهم .

حول عدد فروع الشركة في الشمال والأصناف التي تصنعها، يؤكد الأمين وجود 13 فرعاً موزعة من الكورة إلى الضنية إلى عكار وطرابلس وفي الميناء .
أما المصانع فهي محامص المكسرات التي تعمل بالهواء الساخن / ومحامص القهوة / ومصنع للشوكولا / ومصنع لراحة الحلقوم / ومصنع الملابن والنوكا والعراميش / وصنع ملبس اللوز وملبس الشوكولا / ومصنع للبوظة العربية التي تتميز عن أي بوظة في لبنان / ومصنع للعصير المركز / وأيضاً مصنع السمسمية والعبيدية والفستقية، وغيرها الكثير من الأصناف التي هي بضمانة محامص الأمين كالعسل والزعتر، والشاي الأسود والأخضر، والزنجبيل بالعسل.
ورداً على سؤال حول المعايير المعتمدة للحفاظ على الجودة والنوعية، قال الأمين: تعتمد شركتنا معايير عالمية من أجل جودة منتجاتها وقد حصلنا في ذلك على شهادة الجودة العالمية الـ iso، ومن أجل سلامة الغذاء لدينا أنشأنا مختبراً خاصاً مجهزاً من شركة numelab بأحدث التقنيات لإجراء البحوث والفحوصات على مختلف البضاعة من المكسرات، أو القهوة أو الشوكولا وغيرها من عشرات الأصناف الصادرة والواردة، حيث يعمل في المختبر متخصصون من ذوي الكفاءات العالية .
في أواخر التسعينات شاركت محامص الأمين في معرض بغداد الدولي مع شركات لبنانية أخرى لرفع الحصار عن العراق، فكانت لنا شهادة وسبق في ذلك . كما شاركنا في معارض دولية أخرى، كمعرض دبي الدولي، ومعرض الهوريكا في بيروت ومعارض أخرى. 
 


دمج النشاطات
وتعمل محامص الأمين على الدمج بين النشاط الصناعي ـ التجاري ـ الإقتصادي، وبين النشاط الإجتماعي ـ الرياضي ـ الثقافي، كنادي الأمين لكرة الصالات، وهي نشاطات كانت تشكل دفعاً إلى تكريم محامص الأمين من جامعات وجمعيات وبلديات في مختلف المناطق والمناسبات، والتي فاقت المئة تكريم في شتى المجالات.
وحول رأيه في الوضع الإقتصادي الراهن الذي يعيشه لبنان، قال الأمين: الصناعي في لبنان عامة وفي الشمال خاصة وفي ظل الظروف الراهنة التي يعيشها لبنان، يقوم بمهام جهادية في حمل هموم وأعباء الموظفين الذين ينتظرون آخر الشهر ليقبضوا رواتبهم ومستحقاتهم.
ولكن لبنان يحتاج إلى خطة عمل لفتح الأسواق الخارجية من أجل البقاء والاستمرار خصوصاً وأننا نشهد نسبة مفزعة من إقفال الفنادق والمطاعم والمؤسسات في لبنان، لذلك المطلوب خطة طوارىء اقتصادية إنقاذية.
ويعتبر الأمين: إن الاهتمام الرسمي بالقطاع الصناعي والتجاري في الشمال خجول جداً وإن فعاليات التنشيط والمتابعة تقوم بها غرفة التجارة والصناعة والزراعة، رغم غياب اهتمام وزارة الاقتصاد في إنتخابات مجلس للغرفة.
واود أن أنوه بالدور الريادي الذي يقوم بها الأستاذ توفيق دبوسي أمين مال الغرفة من خلال متابعة مشاكل وهموم التجار والصناعيين، وتنشيطاً لحركة الغرفة باستقطاب وفود خارجية من رجال أعمال وسفراء لتمكين التعاون بين الأطراف وفتح آفاق جديدة من الحلول والإستثمارات ،

حركة النقابات خجولة
ويشير الأمين إلى أن حركة النقابات الخجولة في متابعة أمور تطوير القطاعات، وأنا كأمين مال نقابة الحلويات والسكاكر في الشمال أدعو إلى حالة طوارىء لجميع النقابات في لبنان، وغرف التجارة والصناعة لوضع خطة إنقاذية لتجنب إقفال المؤسسات والحد من هجرة الكفاءات .
ويتابع الأمين قائلاً حول الوضع الصناعي: أن التاجر والصناعي الطموح لا ينظر إلى ما حقق بل إلى الهدف الاستراتيجي الذي يتجدد لديه عند كل وصول.
ففي لبنان وتحت مظلة التجاذب والخلافات السياسية يدفع الصناعي والتاجر ضريبة غياب الإهتمام الفعلي والحقيقي للمسؤولين عنه، فترى في طرابلس إن إقفال المؤسسات لأيام عند حدوث الإشكالات المسلحة، بين الجبل والتبانة، وصرف الموظفين مع دفع رواتبهم، يشكل عبئاً كبيراً على المؤسسات من دون أن تسألهم جهة رسمية عن الأضرار والتعويضات، ولا أخفيك سراً أن البلد تسير إلى المجهول إذا استمر الإبقاء على هذا النهج من التعاطي .


عروض تحفيزية
وعما إذا كانت الشركة تقوم بعروض تحفيزية في الوضع الراهن، أجاب الأمين: في ضوء الركود الإقتصادي، الذي يمر به لبنان، أردنا أن نخرق الغيمة ببقعة شمس، فأقمنا عرضاً تحفيزياً وتشجيعياً لزبائننا وهو عرض السيارة الشفرولية فكل شخص يشتري بـ20 الف ليرة يحصل على بطاقة تخوله الدخول في ذلك السحب، وكانت فكرة جميلة مشجعة ولو أن غالبية الزبائن كانوا يتوقعون الفوز إلا أنها كانت سيارة واحدة وقد فازت بها الطفلة دانيا غريب من الهيكلية - الكورة وتم تسليمها الجائزة، بالاضافة إلى جوائز أخرى من محامص الأمين بإذن الله .
ويشير الأمين إلى فكرة توسع الشركة كانت قائمة، ولكن الإشكالات الأمنية كانت تحول دون ذلك، وقد تم افتتاح فرع جديد لنا في الكويت، وهو باكورة فروع سيتم افتتاحها في منطقة الخليج.


الكاتب: مجلة الصناعة والاقتصاد
المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة البحرين: 873 مليون دولار أرباح البنوك الأردن يخفض ضريبة استخدام الغاز في الصناعات