بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
173 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
قطاع الصناعات الغذائية (انتاج وصادرات)
Tuesday, April 9, 2013

قطاع الصناعات الغذائية (انتاج وصادرات)

شهد قطاع الصناعات الغذائية اللبنانية أهمية استهلاكية على الصعيدين المحلي والعربي، وتطوراً ملحوظاً على الصعيد العالمي، إذ تعتبر الصناعات الغذائية الأولى بين كل الصناعات الإستهلاكية في لبنان، تختلف في توزيعها بين المحافظات اللبنانية. كما يختلف توزيع الصناعات الغذائية وفق المناخ والمساحات المبنية لتلك المصانع. ويتعلق نمو قطاع الصناعات الغذائية بنمو الأسواق الخارجية ومطلباتها من المنتجات الغذائية اللبنانية، وكل العوامل تتعلق بالإنتشار الإغترابي وفتح الأسواق الإستهلاكية في الخارج.
ويتوزع قطاع الصناعات الغذائية بطريقة شبه عشوائية إذ لا تتركز صناعة محددة في مناطق دون الاخرى، على سبيل المثال، تتواجد أكبر مصانع الطحين في بيروت وضواحيها، وتليها طرابلس كمركز ثانٍ لوجود المطاحن، فيما تنتشر بعض المطاحن الصغيرة في سائر المناطق اللبنانية.
أما صناعة الألبان فتتوزع بين محافظتي البقاع وجبل لبنان، بالإضافة الى مصانع صغيرة في ضواحي بيروت. أما صناعة الخبز ومشتقاته فلا حدود لانتشار المصانع الكبرى أو المخابز المصدّرة لهذه السلع بين بيروت وضواحيها والمدن كافة. إلا أن محافظة جبل لبنان تعتبر الأكبر في عدد المصانع ربما لوجود المساحات الإعمارية وقربها من العاصمة بيروت.
ويعتبر قطاع الصناعات الغذائية الأكثر فاعلية بين القطاعات الصناعية الأخرى كونه المحفز على التطوير لارتباطه المباشر بكل القطاعات، ومنها القطاع الزراعي والقطاع الصناعي (صناعات كرتون وبلاستيك وحديد وزجاج وغيرها) بالإضافة الى قطاع الخدمات والقطاع المالي، كونه القطاع الأكثر مرونة وطلباً في الاسواق.
إلا أن هذا القطاع يعتبر القطاع الأكثر غياباً عن الإهتمامات الرسمية والدبلوماسية، في التبادل والمعاهدات والإقتصاد الخارجي، لما فيه من تجاهل لحاجات الصناعة الغذائية وحاجات المستهلك للصناعة المحلية.
تطور الصادرات
ومع تطور الصناعة الغذائية تقدم قطاع الصادرات الغذائية، فارتفعت نسبة الطلب الخارجي على المنتجات اللبنانية كافة حسب الإنتشار اللبناني في العالم، خصوصاً في الأوروبية، حيث سجلت صادرات الصناعات الغذائية نسبة وصلت الى 28 مليون دولار في العام 2010، وارتفعت الى 41.7 مليون دولار في العام 2011.
وتوزع التصدير الى الدول العربية بنسبة 55.8 في المئة، وأوروبا الغربية 17.08 في المئة، واميركا اللاتينية 16.45 في المئة، وأوروبا الشرقية 4.8 في المئة، وأميركا وكندا 3.4 في المئة.
أما نقاط القوة الداعمة للصناعات الغذائية فترتكز على نقاط متعددة تعمل على تطويرها وتوسيعها ومنها:
* الطبيعة المناخية والتربة في المنتجات الزارعية.
* أماكن تصدير المنتجات اللبنانية في الأسواق اللبنانية في البلدان الأجنبية ومنها الخليج واوروبا واميركا.
* الخبرة التي اكتسبها المنتجون اللبنانيون في معرفة كيفية التسويق الى الأسواق الأجنبية.
* كلفة العمالة المتوفرة بكلفة معقولة مقارنة بالبلدان الصناعية.
* دعم متوافر من ثلاث مختبرات للتجارب بما في ذلك R&D ومدرسة مهنية متخصصة في الصناعة الغذائية.
* نشاطات ومشاركات في معارض محلية ودولية مثل أونجوا- سيل- هوريكا- جلف فود وغيرها.

الكاتب: مجلة الصناعة والاقتصاد
المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة البحرين: 873 مليون دولار أرباح البنوك الأردن يخفض ضريبة استخدام الغاز في الصناعات