بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
174 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
موازنة 2019 .. الفساد ينتصر والتقشّف يشق طريقه إلى جيوب الفقراء (136)
اندماج بين فيات الإيطالية ورينو الفرنسية (132)
إقتصاد الإنتاج حلم لبناني قد يصبح حقيقة قريباً؟ (124)
البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 (114)
لبنان يواجه كارثة .. نسب البطالة قد تلامس الـ50% (104)
القطاع العقاري يواصل مساره الانحداري .. والمطلوب تدابير لتحفيز الطلب بشكل مستدام (102)
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي (94)
هواوي وغوغل.. تقييد استخدام نظام أندرويد (90)
مراد: بعض الإتفاقيات التي وقّعها لبنان ظالمة بحقّه (90)
العلاقات الروسية ـ الصينية: إعادة رسم خريطة العالم الاقتصادية (70)
لبنان يتصدّر الدول الأكثر فساداً
Saturday, May 21, 2016

تصدّر لبنان واليمن قائمة منظمة "الشفافية الدولية" للدول الأكثر فساداً بين تسع دول عربية هي اليمن ومصر والسودان والمغرب ولبنان والجزائر وفلسطين وتونس والأردن.
وأشار التقرير، عن المنظمة غير الحكومية العاملة في مكافحة الفساد، إلى أنّ 61 في المئة من مواطني الدول المعنية يعتبرون أنّ الفساد ازداد انتشاراً خلال السنة الماضية، غير أنّ البيانات تتفاوت بشكل كبير بين مختلف البلدان.
ويعتقد 92 في المئة من اللبنانيين أن الفساد ازداد، و84 في اليمن و75 في الأردن، في مقابل 28 في المئة في مصر و26 في الجزائر.
وأقرّ 77 في المئة من المستطلعين في اليمن و50 في المئة في مصر أنّهم دفعوا رشوة لقاء خدمة عامة، في مقابل 9 في المئة في تونس و4 في المئة في الأردن.
ولا يحكم الرأي العام في أي من هذه الدول ايجابياً على حكومته على صعيد مكافحة الفساد، ويعتبر عمل السلطات سيئاً برأي غالبية من المواطنين تتراوح بين 91 في المئة في اليمن و58 في المئة في مصر.
وذكرت المنظمة، في تقريرها، أنّ "عدم الرضا على قادة فاسدين وأنظمة فاسدة شكّل مُحرّكاً أساسياً لرغبة المنطقة في التغيير، وخصوصاً خلال تظاهرات الربيع العربي". كما أشارت إلى أنّ الحكومات "لم تبذل سوى القليل لتطبيق القوانين ضدّ الفساد، بعد خمس سنوات على التظاهرات".
وأبدت المنظمة مخاوف خاصة حيال الوضع في لبنان الذي يُعاني من "أزمة سياسية عميقة"، ولا سيما مع شغور موقع الرئاسة منذ عامين وعدم إجراء انتخابات تشريعية منذ العام 2009.
وقالت واضعة التقرير كورالي برينغ إنّ "ما يثير قلقنا بصورة خاصة هو لبنان. يبدي الرأي العام انتقادات شديدة جداً لجهود الحكومة لمكافحة الفساد، وتصوّرهم لمستوى الفساد في القطاع العام مرتفع جداً".
وأكدت أنّ "هذا مقلق للغاية، النتائج مشابهة لنتائج اليمن الذي انزلق بسرعة إلى حرب أهلية".
وتبقى تونس نقطة الأمل الوحيدة بين الدول التسع، فهي الوحيدة بين دول "الربيع العربي" التي لم تنزلق إلى الفوضى أو الديكتاتورية.
وقالت برينغ إنّ "تونس أحرزت نتيجة جيدة فعلاً تظهر في الدراسة. ثمة كثيرون يعتقدون أنّ بوسعهم القيام بشيء ما ضدّ الفساد" على صعيدهم الخاص، مشيرة إلى أنّ 71 في المئة من المستطلعين في هذا البلد يعتبرون أنّ "أشخاصاً عاديين يُمكنهم إحداث فرق".
غير أنّ الغالبية من التونسيين المستطلعين (62 في المئة) اعتبرت أنّ "عمل الحكومة سيئ، وقالت الغالبية (64 في المئة) إنّ الفساد ما زال يزداد".

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة