بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
174 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
"مؤسسة رامز الحاج للصناعة والتجارة" (148)
خلل كبير في الميزان التجاري لمنتجات الحجر والإسمنت: (144)
اقتصاد لبنان يتجنّب فخ الركود في الفصل الاول من عام 2019 (138)
"ايدكو" .. مسيرة نجاح وتوسع (136)
orkila .. نجاح عنوانه الجودة والثقة (136)
لبنان يحتضن "المؤتمر العربي للصناعات الجلدية" (134)
اللبناني وليد موسى تسلّم رسمياً رئاسة الإتحاد العقاري الدولي (132)
العجز التجاري يرتفع إلى 4.09 مليار دولار (132)
G Vincenti & Sons... ريادة واحتراف (128)
3.54 مليون د.أ. تسليفات شركة كفالات (126)
تحذير من ارتفاع المديونيات الشخصية للمواطنين
Thursday, March 24, 2016

حذرت دراسة أجرتها جامعة دولة قطر من ارتفاع الديون الشخصية للمواطنين القطريين، حيث زادت أعداد الأشخاص المقترضين لمبالغ كبيرة من البنوك المحلية، وتعثر البعض عن سداد أقساطها.
وقال لوران لامبرت، من معهد البحوث الاقتصادية والاجتماعية بجامعة قطر، إن "فكرة أن القطريين هم قلة صغيرة محظوظة وسعيدة أصبحت مجرد أسطورة".
وظهرت في قطر مؤخرا مشكلة تزايد الديون، التي يسحبها المواطنون من البنوك المحلية في شكل بطاقات ائتمان، وعجز البعض عن سداد أقساطها.
ونوقشت المشكلة في برامج حوارية إذاعية، وعلق عليها كتاب صحفيون وخطباء المساجد.
وأضاف لامبارت: "الكثيرون لا يملكون الدخل الكافي لتلبية متطلبات نمط الحياة التي يعيشونها، ونسبة صغيرة تعتبر فقيرة للغاية وفقا للمعايير المحلية، وتعاني من أجل تغطية نفقات المعيشة".
ويبلغ عدد المقيمين في قطر نحو2.4 مليون شخص، معظمهم من العمال الأجانب، بينما يبلغ عدد المواطنين نحو 300 ألف شخص فقط، وهؤلاء هم الذين يسمح لهم بالحصول على قروض بنكية ميسرة.
ولم تنعكس الرواتب الحكومية الهائلة، ووجود نظام مجاني للتأمين الصحي، بشكل إيجابي على أرصدة المواطنين لدى البنوك، وذلك بسبب حياة البذخ التي يعيشونها.
ويرى بعض القطريين أن من أسباب المشكلة الازدهار الاقتصادي للبلد، خلال فترة ارتفاع أسعار الطاقة التي استمرت حتى منتصف عام 2014، ما أدى لارتفاع مستويات المعيشة ومضاعفة تطلعات المواطنين.
ويعد الإنفاق على اقتناء أحدث إصدارات الهواتف الذكية، وأحدث الأزياء لحفلات الزفاف، والسفر لقضاء العطلات، من أهم مظاهر البذخ لدى المواطنين القطريين.
وتتعمق المشكلة مع انخفاض أسعار الطاقة عالميا، الأمر الذي يعني أن الدولة في قطر ستصبح أقل سخاء.
ويبلغ عدد الأسر القطرية المستدينة من البنوك نحو 75 في المئة من إجمالي الأسر، وأغلبهم مدين بأكثر من 250 ألف ريال قطري، أو ما يوازي 68.7 ألف دولار، وفقا لتقرير حكومي لعام 2014.

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة