بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
175 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
فرحات لخدمات التأمين .. نصف قرن من الثقة والعطاء
Friday, August 7, 2015

فرحات لخدمات التأمين .. نصف قرن من الثقة والعطاء
فرحات: لوقف الفوضى في القطاع
خبرته التي تزيد عن 50 عاماً في مجال التأمين، جعلته خبيراً في ارضاء زبائنه الذين لم يتخلوا عنه يوماً. فتحسين فرحات مدير شركة فرحات لخدمات التأمين يؤكد ان التراجع الاقتصادي الذي يشهده لبنان لم يطال عمله، اذ ان كافة زبائنه يعمدون الى تجديد بوالص تأمينهم باستمرار، عازياً ذلك الى ثقتهم به التي اصبحت اليوم عاملاً اساسياً لاستمراريته في العمل في سوق التأمين.
على رغم ان فرحات يؤكد ان لا مشاكل تعترضه مع زبائنه فخبرته تمكنه من تفادي ومعالجة اي مشكلة ان وقعت، يحمل عتباً كبيراً على النقابة التي يصفها بـ"الغير فاعلة" في ظل الفوضى التي يشهدها القطاع.
ولفت فرحات الى انتشار المتطفلين بين وسطاء التأمين ما يفسر واقع الحال الذي يتخبط فيه المؤمن في لبنان في بعض الاحيان وتتهم شركات التأمين او الوسطاء بالاحتيال على اثره. واوضح فرحات انه في حين يمنع القانون احداً من التوجه الى الجمهور لعرض اي منتج تأمين الا الوسيط المرخص له قانوناً لمزاولة هذه المهنة، نرى البعض يحمل حقيبة ويطرق ابواب المنازل والمحال التجارية عارضاً خدماته، اضافة الى مجموعة كبيرة من السماسرة المنتشرين في محيط الميكانيك والذين يبيعون بوالص التأمين بحوالي ربع قيمتها وبالتالي لا يلتزمون بالتعويض عند حصول اي حادث. ويتابع فرحات: " المستهلك لا يعلم عواقب التأمين مع هؤلاء، ولا يسأل نفسه كيف لبوليصة بأبخس الاثمان ان تغطي الاضرار والاخطار والحوادث؟".
واعتبر فرحات ان على نقابة وسطاء التأمين ووزارة الاقتصاد الاتخاذ التدابير اللازمة لهذه الفوضى العارمة عبر الزام جميع وسطاء التأمين الانضمام الى النقابة وملاحقة كافة السماسرة والوسطاء غير المنضوين فيها. فحماية من قضوا سنوات عمرهم يعملون في القطاع ومن يعمل بطريقة قانونية واجب على النقابة والوزارة معاً. واكد فرحات ان "تنمية قطاع التأمين لا يمكن ان تحدث دون معالجة هذه النقطة". وشدد على اهمية توعية المواطنين على ضرورة التأكد من رخصة الوسيط قبل توقيع اي بوليصة معه".
تأمين المصانع
وفي رد على سؤال عن قرار وزير الصناعة السابق فريج صابونجيان بجعل التأمين على المصانع احد الشروط الرئيسية للترخيص والشهادة الصناعية، اشار فرحات الى ان هذا القرار جيد لبعض المصانع التي قد تشهد حريقاً كمصانع المفروشات والبلاستيك ولكنه لا يفيد مصانع اخرى كمصانع الحديد والالمنيوم مثلاً. واشار الى ان تأثير القرار لم يكن كبيراً على نشاط مكتبه، اذ ان المصانع ليست كلها مؤمنه، كما انها لا تتعامل مع وسطاء التأمين بل مع شركات التأمين التابعة للمصارف التي تفرض عليهم بوليصة مع القروض التي يأخذونها من المصرف. ورأى انه يجب اعادة النظر في وضع كل شركات التأمين التابعة للمصارف، فلا يجوز ان يكون لكل مصرف شركة تأمين تعمل لحسابه، وان وجدت يجب ان يكون عملها منفصل عن عمل المصرف.

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة