بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
174 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
"مؤسسة رامز الحاج للصناعة والتجارة" (164)
خلل كبير في الميزان التجاري لمنتجات الحجر والإسمنت: (160)
"ايدكو" .. مسيرة نجاح وتوسع (150)
orkila .. نجاح عنوانه الجودة والثقة (150)
اقتصاد لبنان يتجنّب فخ الركود في الفصل الاول من عام 2019 (148)
العجز التجاري يرتفع إلى 4.09 مليار دولار (146)
اللبناني وليد موسى تسلّم رسمياً رئاسة الإتحاد العقاري الدولي (144)
G Vincenti & Sons... ريادة واحتراف (144)
لبنان يحتضن "المؤتمر العربي للصناعات الجلدية" (144)
3.54 مليون د.أ. تسليفات شركة كفالات (136)
الإعتماد اللبناني للتأمين وإعادة التأمين .. 22 عاماً من أفضل الخمات التأمينية
Friday, August 7, 2015

الإعتماد اللبناني للتأمين وإعادة التأمين .. 22 عاماً من أفضل الخمات التأمينية
طربيه: تحديات كثيرة تواجه القطاع
تمضي الاعتماد اللبناني للتأمين وإعادة التأمين ، بالرغم من كل التداعيات السلبية للإضطرابات السياسية والأمنية في لبنانوالمنطقة ، قدماً في تنفيذ خططها التوسعية، إذ تعمل على طرح برامج جديدة تلبي حاجات زبائنها المختلفة، كما طوّرت برامجها المعلوماتية ووسّعت مراكز عملها.
وتحرص الإعتماد اللبناني للتأمين وإعادة التأمين على تلبية زبائنها بشكل سريع وتدفع كل ما يتوجب عليها تجاه المؤمنين والدولة بهدف زيادة محفظتها التأمينية، إذ إن قطاع التأمين يتميز ببيع خدمات، والخدمة ليس فيها أي شيء ملموس، ما يجعل من آلية عملها الطريقة الأنسب للحفاظ على زبائنها.
وأشار نائب رئيس جمعية شركات الضمان ومدير عام شركة الإعتماد اللبناني للتأمين وإعادة التأمين ايلي طربيه إلى أن "الإعتماد اللبناني للتأمين تعمل مع مصرف الإعتماد اللبناني، وبالتالي فإن زبائن المصرف هم زبائنها وتجهد بشكل مستمر على تقديم أفضل الخدمات التأمينية لهم لتحافظ على ثقتهم وولائهم".
ولفت طربيه في حديث مع "الصناعة والإقتصاد" إلى أن هناك تحديات كثيرة تواجه قطاع التأمين أبرزها محدودية المحفظة التأمينية التي تتقاسمها الشركات العاملة في القطاع، ما يسلط الضوء على ضرورة جذب استثمارات جديدة من خارج لبنان تساهم في تكبير المحفظة التأمينية. وإذ رأى أن صغر هذه المحفظة بالنسبة إلى عدد الشركات الموجودة في القطاع يرفع حدة المنافسة بينها، وشدّد على ضرورة عدم انحراف هذه المنافسة عن طريقها الصحيحة إذ إن انحرافها يؤدي إلى تدني الأسعار ويعرض الشركات لخطر عدم القدرة على الإيفاء بالتزاماتها تجاه المؤمنين.
تنمية القطاع
وفي إطار حديثه عن تنمية القطاع، أشار طربيه إلى أن "وزارة الإقتصاد أعدت استراتيجية لتنمية قطاع التأمين على المدى المتوسط وهي تستطيع أن تقوم بمهمات كثيرة كون أي قرار يتخذ بشأن القطاع بحاجة إلى قوانين ومراسيم ليصبح سارياً.
واعتبر أن " تداعيات الإضطرابات وحال عدم الإستقرار التي يشهدها لبنان والمنطقة طاولت قطاع التامين بشكل كبير، وظهرت تأثيراتها جلية من خلال نتائج الشركات إذ شهدت بوالص التأمين بشكل عام تراجعاً ولا سيما التأمين البحري الذي سجل تراجعاً قارب الـ30%، والتأمين على الممتلكات.
ورأى أن القطاع قادر على الصمود وتحمل الضغوطات على المدى المتوسط، إذ إن الشركات تتمتع باحتياطات كافية لمواجهة أي أخطار يمكن أن تحدث.
إلزامية التأمين
واعتبر طربيه أن قرار إلزامية التأمين على المصانع أفضل إنجاز قامت به الحكومة السابقة، إذ إنه ساهم في رفع المحفظة التأمينية، وحفظ في آن واحد مصلحة الصناعي وشركة التأمين. ففي حين يحمي القرار الصناعي من عدة مخاطر عبر تأمينها باعتماد آلية مهمة حيث هناك بوليصة محددة تتضمن الحد الأدنى من التغطيات، حدّد القرار طريقة لدفع ثمن البوليصة بهدف تجنيب الشركات أي مشكلة في قبض قسط البوليصة.
وأوضح أن "الإعتماد اللبناني تزور المصنع المنوي تأمينه قبل إبرام العقد، لتعاينه وترى ما هي الإجراءات الواجب اتخاذها للحد من الأخطار ليتم إصدار البوليصة وإطلاع الصناعي على أي التغطيات والاستثناءات ليكون على دراية بكل التفاصيل في حال وقع أي حادث".
وتمنى أن تحذو الوزارات كافة حذو وزارة الصناعة وتتخذ قرارات تنمي قطاع التأمين وتحمي القطاعات الإقتصادية.
وتوقع طربيه أن يشهد قطاع التأمين في المرحلة المقبلة تقدماً، واعتبر أن السبيل لإحراز هذا التقدم يكون من خلال طرح برامج جديدة تتوافق وحاجات الزبائن.

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة