بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
173 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
مدافئ جبل الشيخ... قمة في الإبداع
Wednesday, June 3, 2015

مدافئ جبل الشيخ... قمة في الإبداع
محمود: مصنعٍ جديد بمواصفات عالميّة قريباً



مع بدايات القرن الماضي، وفي منتصف العقد الثالث منه، وفي سبيل مواجهة شتاء مدينة راشيا القارس، بدأ بعض أبناء راشيا بتصنيع ما يمكن أن يكسر جليد شتائهم، محاولين الاستفادة ممّا توفّر من مواد أوليّة في ذلك الزمن الصعب، ومن الوقود المتوفّر آنداك ألا وهو الحطب؛ فكانت المدفأة أو الوجاق.
خلال تلك المرحلة، أسّس المرحوم الشيخ أبو جمال الدين حسن أبو إبراهيم مصنعًا متواضعًا لإنتاج المدافئ في راشيا يُعرف باسم مدافئ جبل الشيخ، مستخدمًا عدّةً متواضعةً وبسيطةً، ومعتمدًا العمل اليدويّ بشكل كامل في قَصّ صفائح الحديد، وطيّها وجمعها، وزخرفتها؛ حتّى إذا ما انقضت أيّام وأسابيع خرجت المدفأة من بين يديه في أبهى حلّة من حيث الإتقان والجمال.
وأشار مدير المؤسسة ريدان محمود في حديث مع "الصناعة والإقتصاد" إلى أن "عمليّة تطوير صناعة المدافئ بدأت مع دخول الكهرباء إلى قرى راشيا. فأدخلت آلة التلحيم الكهربائية والمخرطة، وأضيفت منتجات إضافيّة مثل "الصوبيات" التي تعمل على المازوت/ الغاز". ولفت إلى أنه "بعد إنتهاء الحرب اللبنانيّة، وانفتاح المناطق اللبنانيّة على بعضها البعض، وعودة الأمن والسلام، بدأت مرحلة جديدة في صناعة المدافئ بحيث كانت أبرز مقوّماتها إقبال الجيل الجديد على هذه الحرفة".
مكامن القوى
وكشف محمود أنه "بالثبات والتصميم والطموح، تحوّل هذا الإرث البسيط من حرفة محليّة إكتفائيّة تهتمّ بتأمين “صوبيات” التدفئة لمنطقة باردة تكاد تكون معزولة، إلى مؤسّسة قادرة أن تصمد في سوق تنافسيّة، وأن تنموَ وتكبر لتدفئ منازل اللبنانيّين على امتداد مساحة الوطن".
وقال: "تمثّلت مكامن القوى في المؤسّسة بأنّها انطلقت من قاعدة إنتاجيّة ثابتة قوامها بضع عشرات من العمال المهرة المتمكّنين المخلصين لعملهم. كما شكلت مراكمة الخبرات بالعلم، والمعرفة، والتجارب، والاختبارات، والاستفادة من كلّ تطوّر جديد في الصناعة، ولا سيّما في شراء معدّات جديدة تساعد في تسريع عمليّة الإنتاج وخفض الكلفة، الإضافة إلى الإدارة الحذقة التوّاقة، والسعي الدائم لتحقيق قيمة مضافة لسلعة تمكنت من اختراق الأسواق العربيّة المجاورة، ولا سيما الباردة منها مثل: سوريا والاْردن، وبعض الأسواق الأجنبيّة مثل الولايات المتحدة الأميركيّة".
عصر ذهبي
واعتبر محمود أن "المؤسّسة دخلت عصرها الذهبيّ بعد اندحار العدوّ الإسرائيليّ من جنوب لبنان في عام 2000 ونيلها الرخصة القانونيّة لمصنع مدافئ جبل الشيخ في العام 2002، من قبل وزارة الصناعة الأمر الذي شكّل نقطة تحوّل أساس، وجسّدت هذه الانطلاقة الجديدة مشروعًا نهض بالمجتمع الريفيّ في راشيا خالقًا فرص عمل إضافية لعدد من العمّال الدائمين والمياومين ".
وأوضح أنه "على الرغم من كلّ ما تواجهه الصناعة اللبنانيّة بشكل عامّ وصناعة المدافئ في الريف اللبنانيّ على وجه الخصوص آثر القيمون على المؤسسة الصمود والبقاء، لا بل كان لهم الشرف في أن يكونوا من المؤسّسات التي شاركت في إعادة أبناء القرى المهجرة إلى منازلهم على أثر عدوان تمّوز 2006، وذلك بتأمين “صوبيات” التدفئة المنزلية بالتعاون مع المنظّمات الدوليّة".
ورأى أن عمل المؤسسة "تطوّر مع ازدياد الطلب عليه، سواء في السوق اللبنانيّة أم في الأسواق الخارجيّة حتى نشوء الأزمة السوريّة في عام 2011 بحيث عملت المؤسسة مع منظّمة الأمم المتحدة (UNHCR) بتحدٍّ و إصرار وتصميمٍ ورهانٍ بأنّ الصناعة اللبنانيّة ناجحة ومؤهّلة لأن تكون في مصاف الصناعات الأجنبية، ونجحت في تحقيق ذلك، فقد أنجزت أكثر من مشروع مع ال (UNHCR) في سرعة قياسيّة وذات مواصفات تقنية عالية جدًّا".
وإذ اعتبر محمود أن "المؤسسة غدت إحدى أهمّ المؤسّسات الصناعيّة في مجال صناعة التدفئة"، أعرب عن تفاؤله بالمستقبل، إذ تعمل المؤسسة على بناء مصنعٍ جديدٍ بمواصفات عالميّة وتقنيات تتفق مع معايير الجودة الأوروبيّة، وسوف يتم ادخال صناعات جديدة اقتصادية صديقة للبيئة مثل Wood Pellet Stoves وWood Boiler Stoves.

الكاتب: مجلة الصناعة والاقتصاد
المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة البحرين: 873 مليون دولار أرباح البنوك الأردن يخفض ضريبة استخدام الغاز في الصناعات