بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
175 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
«النقد الدولي» يرفع معدلات النمو في لبنان: 1.8 % في 2014
Tuesday, December 30, 2014

رفع تقرير لـ«صندوق النقد الدولي» تقديراته للنموّ الاقتصادي اللبناني إلى 1,8 في المئة في العام 2014، من واحد في المئة في تقريره السابق. كما توقّع التقرير أن تتحسّن نسبة النموّ الاقتصادي في لبنان تدريجيّاً لتصل إلى 2.5 في المئة في العام 2015 و4 في المئة مع نھاية العام 2019. وقد ذكر التقرير أنّ لبنان لا يزال يتخبّط من تداعيات الأزمة السوريّة ومن استمرار تدفّق اللاجئين السوريّين إلى الأراضي اللبنانيّة، الأمر الذي يؤثّر سلباً على ثقة المستھلكين والماليّة العامة ومستويات الفقر والبطالة في البلاد.
يتوقع «صندوق النقد الدولي»، في تقريره الصادر في تشرين الأوّل 2014، حول «النظرة المستقبليّة للاقتصاد العالمي»، تحسّناً غير منتظم في أداء الاقتصاد العالمي، مرتقباً أن تصل نسبة النموّ الاقتصادي العالمي إلى 3,3 في المئة في العام 2014 و3.8 في المئة في العام 2015 ومن ثمّ إلى 4 في المئة مع نھاية العام 2019. ويكون بذلك صندوق النقد الدولي قد خفّض تقديراته السابقة للنموّ الاقتصادي العالمي، والبالغة حينھا 3,6 في المئة في العام 2014 و3,9 في المئة في كلٍّ من العامين 2015 و2019، وذلك وفق نشرة « الابحاث الاقتصادية في بنك الاعتماد اللبناني».
ويأتي ھذا التخفيض في ضوء الأداء الضعيف نسبيّاً الذي سجّله الاقتصاد العالمي خلال النصف الأوّل من العام الحالي، وذلك في ظلّ تفاقم حدّة التوتّرات الجيوسياسيّة إضافةً إلى سلسلةٍ واسعة من العوامل المحليّة الخاصّة بكلّ بلدٍ .
في التفاصيل، زادت مخاوف المستثمرين في الدول المتقدّمة من احتمال أن تكون الأسواق الماليّة تعتمد تقييماً متدنّيا للمخاطر مقارنةً مع قيمتھا الحقيقيّة بحيث لا يتمّ إدخال عامل الضبابيّة في النظرة المستقبليّة للأداء الماكرواقتصادي بشكلٍ كامل وتداعياته على وتيرة سحب الدفعة التنشيطيّة النقديّة (monetary stimulus withdrawal .
كما أشار «صندوق النقد الدولي» الى تأثير زيادة عدد المسنّين من مجموع السكّان على اليد العاملة، إضافةً إلى التباطؤ في وتيرة نموّ الإنتاجيّة الكليّة لعوامل الإنتاج، وارتفاع مديونيّة القطاعين العامّ والخاصّ، كعاملين أساسيّين في معدّلات النموّ الممكن تحقيقھا في الدول المتقدّمة.

الكاتب: مجلة الصناعة والاقتصاد
المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة