بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
174 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
"مؤسسة رامز الحاج للصناعة والتجارة" (156)
خلل كبير في الميزان التجاري لمنتجات الحجر والإسمنت: (154)
orkila .. نجاح عنوانه الجودة والثقة (146)
اقتصاد لبنان يتجنّب فخ الركود في الفصل الاول من عام 2019 (144)
"ايدكو" .. مسيرة نجاح وتوسع (142)
العجز التجاري يرتفع إلى 4.09 مليار دولار (142)
اللبناني وليد موسى تسلّم رسمياً رئاسة الإتحاد العقاري الدولي (140)
لبنان يحتضن "المؤتمر العربي للصناعات الجلدية" (140)
G Vincenti & Sons... ريادة واحتراف (138)
3.54 مليون د.أ. تسليفات شركة كفالات (132)
ازدهار القارة المثقلة بالحروب.. والفساد!
Wednesday, August 8, 2018


التجارة الحرة في قمة نواكشوط الأفريقية:
ازدهار القارة المثقلة بالحروب.. والفساد!

 


انطلقت في العاصمة الموريتانية، نواكشوط، أعمال القمة الإفريقية الحادية والثلاثين، نحت شعار مكافحة الفساد ، وقد بدا التفاؤل طاغيا على الاجتماعات التحضيرية للقمة، رغم حساسية ملف الفساد في أفريقيا، إذ تفيد تقارير دولية بأن القارة لا تزال الأكثر فسادا في العالم.
وتقول مفوضة الاتحاد الأفريقي للشؤون الاجتماعية، أميرة الفاضل، إن "الفساد، في أفريقيا، ينخر جميع القطاعات، وهو ما يفترض أن يكون هناك توجه لمكافحته بمقاربة متعددة الأبعاد"، على حدّ قولها.
من جانبها، ترى وزيرة الرعاية الاجتماعية السودانية السابقة أن "الهدف ليس توحيد التشريعات في مجال مكافحة الفساد بقدر ما هو الاتفاق على معايير محددة تحول دون تفاقم هذه الآفة"، موضحة أن "الاتحاد الأفريقي سيقترح خطة نموذجية لتبنيها من طرف الدول الأعضاء".
وتقدر الأمم المتحدة كلفة الفساد في أفريقيابنحو ١٤٨ مليار دولار سنويا، من بينها ٥٠ مليار دولار من جراء التدفقات المالية غير المشروعة. وتقبع دول ليبيا والسودان وجنوب السودان والصومال في قاع مؤشر مكافحة الفساد، الذي تصدره منظمة الشفافية الدولية كل عام.

49 دولة توقع التجارة الحرة
تصدّرت زيادة عدد الموقعين على منطقة التجارة الحرة نتائج القمة الأفريقية التي اختتمت أعمالها ... في العاصمة الموريتانية نواكشوط، إلى جانب الملفات الساخنة الأخرى، ولا سيما الفقر والأمن، حيث دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نظراءه الأفارقة الذين التقاهم إلى التكفل بأمنهم.
منحت نتائج القمة الأفريقية الـ31 دفعة لملف إقامة منطقة التجارة الحرة في أفريقيا، وقال بول كاغامي رئيس رواندا الرئيس الدوري للاتحاد الأفريقي خلال مؤتمر صحفي في ختام القمة إن منطقة التجارة الحرة تعد أبرز ما ميز قمة نواكشوط.
وأشار إلى توقيع خمس دول جديدة على اتفاقية التجارة الحرة خلال قمة نواكشوط ليبلغ مجموع الدول الموقعة 49 دولة من أصل 54 دولة.
ولفت كاغامي إلى أن إنشاء منطقة تجارية حرة في أفريقيا ستكون له انعكاسات كبيرة على ازدهار القارة المثقلة بالحروب والنزاعات، من دون تحديد موعد التنفيذ.
وعلى هامش مشاركته في القمة الأفريقية عقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قمة مصغرة مع نظرائه في مجموعة دول الساحل الخمس (موريتانيا ومالي وبوركينا فاسو والنيجر وتشاد) ركزت على سبل التصدي للجماعات "الجهادية" التي شنت في الأيام الأخيرة هجمات دموية عديدة.
وقال ماكرون "سنخوض هذه المعركة معا"، مضيفا و"أملنا أن نستأصل الإرهاب من المنطقة بأسرها بالتنسيق الأمني بين القوة المشتركة بين مجموعة الدول الخمس والعملية العسكرية الفرنسية "برخان" وبعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في مالي (مينوسما)".
  من جهته، قال رئيس النيجر محمدو إيسوفو إن هذه المعركة "عسكرية على المدى القصير"، ولكن "على المدى الطويل القضية الأساسية هي التنمية الاقتصادية والاجتماعية لأنه في تراب الفقر ينمو الإرهاب".   

شبح الجوع والخوف
وانطلاقا من حديث الفقر حذرت مفوضة الاتحاد الأفريقي المكلفة بالاقتصاد الريفي والزراعي جوزيفا ليونيل ساكو من حدوث مجاعة كبرى في دول أفريقية عام 2030 إذا لم تحدث زيادة في الإنتاج الزراعي.
وأضافت ساكو في مؤتمر صحفي أن الإحصاءات تشير إلى توقعات بتسجيل عدد سكان أفريقيا زيادة كبيرة في أفق عام 2030.
ونبهت إلى أنه إذا لم تواكب النمو الديمغرافي زيادة في الإنتاج الزراعي فسيؤدي ذلك إلى حدوث مجاعة كبرى في عدد من دول الاتحاد الأفريقي.
وشدّدت على أن الدول الأفريقية مطالبة أكثر من أي وقت مضى بتوجيه أكثر من 10% من استثماراتها إلى القطاع الزراعي.
وشدّدت على أن القارة الأفريقية غنية بالموارد الطبيعية وتمتلك غابات متنوعة وثروة حيوانية هائلة، غير أنها ليست مستغلة بالشكل الجيد، وتدار بعيدا من الشفافية.
وحذّرت ساكو من مخاطر الاصطياد غير الشرعي في القارة وقطع الغابات، وقالت إن القطع غير القانوني للأشجار بات يهدد غابات القارة السمراء.

ملفات ساخنة
وفي ختام القمة أصدر مجلس الأمن والسلم في الاتحاد الأفريقي جملة من التوصيات بشأن الملفات الأخرى، إذ دعا إلى مواصلة جهود واتصالات اللجنة رفيعة المستوى المعنية في ليبيا مع أصحاب المصلحة الليبيين والجهات الفاعلة الدولية بهدف التوصل إلى توافق واسع للآراء بشأن المبادرات التي يتعين اتخاذها والأهداف التي ينبغي تحقيقها.
وفي ما يتعلق بأزمة جنوب السودان حذر بيان المجلس من تدهور الوضع الإنساني هناك "بشكل كبير مع تصاعد القتال في معظم أنحاء البلاد"، ودعا أطراف النزاع إلى الوفاء بالتزاماتها، معربا عن دعمه فرض إجراءات عقابية على من يعرقلون الجهود الرامية إلى تحقيق السلام والمصالحة.
وأكد المجلس دعم الاتحاد الأفريقي حكومة الصومال الاتحادية في أنشطتها لتنفيذ المرحلة الانتقالية، مجددا دعوته الأمم المتحدة إلى تمويل بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال وقوات الأمن الصومالية بشكل يمكن التنبؤ به، ومستدام من المساهمات المقدرة للأمم المتحدة.
وأشاد البيان بالتزام حكومة إثيوبيا الأخير بتنفيذ اتفاق الجزائر للسلام الذي وقعته مع إريتريا في أعقاب انتهاء الحرب بين البلدين، وموافقتها الكاملة على قرار لجنة الحدود الإريترية الإثيوبية.
وأشارت القمة إلى أن الحال في أفريقيا الوسطى لم تشهد أي تطور مشجع، حيث تضاعف العنف في عدة مقاطعات من البلاد والعاصمة بانغي، معربة عن دعمها سلطات أفريقيا الوسطى في جهودها لاستعادة النظام والسلطة في جميع أنحاء البلاد وإعادة إعمارها الشامل.
 

 

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة