بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
173 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
"حنا خوري وإخوانه" .. 19 عاماً من تقديم افضل الخدمات الإنشائية
Friday, July 13, 2018


"حنا خوري وإخوانه" .. 19 عاماً من تقديم افضل الخدمات الإنشائية
خوري: ننفذ خطة انماء وتطور جديدة

تأسست شركة حنا الخوري وإخوانه للتجارة والمقاولات والتعهدات العامة سنة 1999 في منطقة القليعة - مرجعيون بإدارة الاخوين السيدين حنا وخيرالله الخوري وبقيادة فريق خاص من المهندسين والعاملين المتخصصين في تنفيذ المشاريع  العقارية، والذين ساهموا في تطوير الشركة وتقدمها وحيازتها على تصنيف وزارة الاشغال العامة والنقل درجة اولى تنفيذ طرق ومباني. تصنيف درجة اولى من وزارة الطاقة والمياه لتنفيذ المشاريع المائية واخيراً تصنيف درجة اولى من مجلس الانماء والاعمار مما ادى الى رفع مستوى الشركة الى المراتب العليا من حيث الكفاءة العالية والدقة في تنفيذ المشاريع طبقاً لمعايير الجودة العالمية.
وفقاً لمدير شركة "حنا الخوري وإخوانه" امين الخوري "سلكت الشركة عدة مراحل تطويرية ابتدأت بانشاء مجبل الزفت  مروراً بانشاء مجبل الباطون الذي يقدم افضل المنتوجات الاسمنتية", ولفت الى ان "نجاح الشركة شرّع امامها ابواب الاسواق الخارجية، اذ تمكنت من اتخاذ خطوات توسعية تجلّت بإنشاء فرع ثاني للشركة في غانا عام 2010 وفرع تنفيذي في فلوريدا – الولايات المتحدة الاميركية".
واعتبر ان "عوامل كثيرة ساهمت في نجاح الشركة محلياً وانتشارها عالمياً وابرزها المصداقية والاصرار والعمل الدؤوب من خلال تحسين خدماتها الانشائية الى جميع عملائها وخاصة قوات الطوارى الدولية في الجنوب والى جميع الصناديق المانحة الاجنبية التي ساهمت وساعدت في اعادة بناء واعمار القرى الجنوبية بعد حرب تموز 2006".
ولفت الى ان "طريق نجاح الشركة لم يكن سالكاً بالكامل امام الشركة ، بل تخللته تحديات عدة اذ خلال الفترة التطويرية للشركة مرّ الاقتصاد اللبناني بفترات عصيبة ابتدأً من حرب العدو الاسرائيلي مرورا بالتدهور والتراجع الاقتصادي مروراً بتعطيل وزرات الدولة مما انعكس سلباً على  الشركة  وخاصة لجهة التأخير في دفع مستحقاتها المالية من الوزارت المختصة، مروراً بمشاكل توقيف لوحات السيارت كون الشركة تضّم أكثر من مئة آلية تتضمن جبالات ومضخات وشاحنات، إضافة الى التمنع عن اعطاء رخص الكسارات مما ادى الى التراجع في الانتاج وعدم القدرة على تلبية السوق المحلي. ناهيك عن اصدار مصرف لبنان التعميم رقم 485 الذي حدد بموجبه آلية جديدة لمنح القروض الاسكانية مما ادى الى ازمة اقتصادية وتراجع وانخفاض كبير في حركة العقارات".

وكشف خوري ان "الشركة تقوم حالياً بتنفيذ خطة انماء وتطور جديدة تبعاً لمؤشر جودة الأعمال ومؤشر إدارة الوقت ومؤشر الالتزام بمعايير الصحة والسلامة ورعاية العاملين ومؤشر الالتزام بمعايير الاستدامة ومؤشر الإدارة المالية للمشروع."
 

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة البحرين: 873 مليون دولار أرباح البنوك الأردن يخفض ضريبة استخدام الغاز في الصناعات