بحث
المزيد المركز الاخباري اليومي
» صور: دفع فاتورة الكهرباء بعد التسعيرة
» جولة للملحقين الاقتصاديين في "البحوث الصناعية"
» هذه هي طريقة احتساب تعرفة العدادات
» ارتفاع اسعار المحروقات
» أوجيرو تبدأ العمل بنظام الفوترة T.One
» ابو فاعور شكل لجنة الالتزام البيئي للمصانع
» افرام يقدم حلاً لمحطة كهرباء الزوق
» لبنان يتبنى ترشيح حايك لرئاسة البنك الدولي
» ازدحام امام وداخل كهرباء حلبا
» المشاريع الانمائية في طرابلس وزغرتا
» "العمالي" يتمسّك بشقير رئيساً "للهيئات"
» اللقيس: لإعادة الإنتاج الزراعي الى الخليج
» فنيانوس: طريق شكا سالكة بجزء كبير
» زياد حايك يترشّح لرئاسة البنك الدولي
» توقيع مذكرة بين الدولة واتحاد المهندسين
» تباطؤ متواصل في حركة مرفأ بيروت في ك2
» الحسن عالجت ازمة الشاحنات العمومية
» سوريا: 100 ألف شقة في السكن «الشعبي» هذا العام
» مسعد: لارقام واقعية تخفض العجز فعليا
» زمكحل: الثقة الحقيقية من الشعب
» عون يؤكد دعم الصناعة والقطاعات الانتاجية
» رفع انتاج الكهرباء ابتداء من مساء اليوم
» الحريري يبحث في الخطوات المستقبلية لسيدر
» بحث بكيفية إدارة سوق للخضار في طرابلس
» المركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية
» السياح الاكثر انفاقا في لبنان
» التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
» 150 شخصية إماراتيّة في بيروت منتصف اذار
» توقيع مرسوم بفتح سلفة خزينة للكهرباء
» لماذا تتباطأ القروض السكنية؟
» اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
» الحكومة السورية تدعم المستثمرين بإجراء جديد
» تعميم لـ"المال" على الوزارات والإدارات
» بنك بيروت يوقّع إعلان الإدارة الحكيمة والنزاهة
» الاجراءات بحق مرفأ طرابلس خاطئة
» أبو فاعور: لجنة للكشف على مصانع البقاع
» العلاقات التجارية بين لبنان وبريطانيا
» ارتفاع اسعار المحروقات
» "الكهرباء: "هل يصلح العطار ما افسده الدهر؟
» إقفال محال تجارية يشغلها سوريون
» الإمارات توقع اتفاقية تحرير التجارة في الخدمات بين الدول العربية
» لبنان يستضيف المؤتمر الدولي لوسطاء النقل
» ورشة عمل للفرانشايز مع الملحقين الاقتصاديين
» كركي: فسخ التعاقد مع مستشفى الأميركية
» "النقد الدولي": لبنان لم يطلب تمويلا
» الرئيس عون: مكافحة الفساد بدأت
» ثلثا اللبنانيين يشعرون بالإيجابية تجاه 2019
» أبو فاعور لوفد الصناعيين: منا الدعم ومنكم الضمانات
» عربيد: لضرورة أنسنة الاقتصاد والسياسات العامة
» انتخابات تجمع صناعيي وتجار المنية
» إفتتاح مركز أكاديمية Cisco للتدريب والتطوير
» مطالب مربي النحل في المتن الأعلى
» لاغارد تحذر من "عاصفة" اقتصادية عالمية
» كركي يدّعي على مضمون مختلس
» فرنسبنك: تشكيل الحكومة ينعكس إيجاباً على الإقتصاد
» برنامج فرص عمل للشباب
» زخور: لإعادة تعديل قانون الايجارات
» خليل وقع مستحقات المستشفيات الحكومية
» جمالي تتبنى مشاريع غرفة طرابلس
» إيران تمدد عقد التزود بالكهرباء مع العراق
محتويات العدد
175 : تصفح العدد
الأكثر قراءة
شركة توتال لبنان تحقّق الأحلام (79)
اعتراض طرابلسي على قرار جمركي
Friday, February 15, 2019

عقد مدير مرفأ طرابلس الدكتور احمد تامر مؤتمرا صحافيا في مكتبه في المرفأ، شارك فيه نقيب العمال احمد السعيد وممثل عن الوكلاء البحريين محمد برنار، وحضره متعهدو المناولة والمخلصون الجمركيون واعضاء النقابة والوكلاء البحريون وعدد من موظفي المرفأ.
وتناول تامر في مؤتمره قرار مدير الجمارك في لبنان بدري الضاهر بإرسال الشاحنات من مرفأ طرابلس الى مرفأ بيروت للكشف عليها. وأكد ان ادارة المرفأ "لا تعترض بأي شكل من الاشكال على مبدأ التفتيش الدقيق للبضائع والحاويات والشاحنات"، مشددا على مكافحة عمليات التهريب والتزوير من اي جهة كانت".
ولفت الى ان "الاجهزة الامنية، اضافة الى الجمارك، من جيش وامن عام، هي العين الاخرى الساهرة على تنفيذ القوانين في حرم المرفأ".
وقال: "اعتراضنا كان على القرار بحد ذاته وليس على مضمونه، ونأمل من المدير العام للجمارك السيد بدري ضاهر الرجوع عن هذا القرار المجحف بحق طرابلس وكل ابناء الشمال، لأن له سلبيات وارتدادات كبيرة على عمل المرفأ، ويساهم في "تطفيش" رجال الاعمال وكبار التجار من المرفأ، لأنه يلقي عليهم اعباء مالية كبيرة ويسبب في تأخير تخليص بضائعهم. ونتمنى على ادارة الجمارك ارسال عناصر موثوقة من الجمارك الى مرفأ طرابلس لكي تقوم بالتفتيش اللازم، ونحن نؤكد كما الجميع في المرفأ، ان عناصر التفتيش الجمركي هي من العناصر الأكثر نزاهة وانضباطا، لذا نأمل من السيد ضاهر الرجوع عن قراره وعدم إصدار قرار مماثل في المستقبل".
بدوره، النقيب السعيد رأى ان "ثمة مؤامرة على مرفأ طرابلس تحاك في اماكن معينة، وقرارات عشوائية لا تصب في مصلحة المرفأ وخزينة الدولة"، مؤكدا انه "مع تشديد اجراءات التفتيش من قبل عناصر الجمارك بشكل صارم في حرم المرفأ، ومعاقبة كل المخالفين وتسطير محاضر ضبط بقيم مرتفعة جدا بحقهم".
ورفض "تفتيش الشاحنات في بيروت لأن هذا الامر له تداعيات سلبية على عائلة المرفأ بأكملها من عمال وعملاء جمركيين مرورا بالتجار ورجال الاعمال وصولا الى إدارة المرفأ التي سعت وتسعى دائما، بتوجيهات من معالي وزير الأشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، لكي يصبح المرفأ مرفأ دوليا يجذب رجال الاعمال العرب والاجانب".
أما برنار فأشار الى ان "قرار المدير العام ضاهر هو في الشكل قرار لمحاربة الفساد، اما في المضمون فهو قرار سياسي لتحجيم دور المرفأ"، مؤكدا انهم كعملاء بحريين هم "ضد عمليات التهريب"
 

المصدر: مجلة الصناعة والاقتصاد
الاقتصاد العربي
مناقصة مشروع الربط الكهربائي الخليجي - العراقي البحرين.. لا أهداف مالية لميزانية 2019 - 2020 موجودات المصارف العربية 3.4 تريليونات دولار مصر تسعى للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة